“رؤية وطن ٢٠٣٠” انتصار سياسي ومناورة مصرية أوروبية في المتوسط

47

القاهره _ متابعة/ عمر سليمان

 

 

أعلنت سحر قابيل رئيس اللجنه القانونية لرؤية وطن ٢٠٣٠ للتنمية المستدامه ومكافحة الإرهاب والفساد ان اعلان استقالة السراج من رئاسة حكومه الوفاق الليبية
يعد يوم فخر لكل من ايد سياسه الرئيس السيسي في ليبيا فاليوم ليبيا موحده دوله ذات سياده وهو الهدف الوحيد الذي كان يسعي اليه السيد الرئيس . وبالقضاء علي الغزو التركي العثماني ومليشياته والسعي لتحويل ليبيا الي سوريا جديده والاستيلاء علي ثرواتها من بترول ومعادن لدعم اقتصاد تركيا المتهاوي والمترنح وانخفاض الليره التركيه بشكل كبير مما ادي الي انخفاض شعبيه اردوغان وقد كان للخطوات التي اتخذتها القياده المصريه التأثير الاكبر في افشال المشروع التركي في المنطقه وفي البحر المتوسط وعدم الانجراف لحرب لا نهايه لها الا الخراب والدمار وبخطاب السيد الرئيس ودعم القبائل الليبيه لسيادته والتصريح الفارقة التي اقرها سياده الرئيس ان سرت والجفرة خط احمر كان رادع لكل من تسول له نفسه دخول حرب يقودها الجيش المصري اقوي جيوش العالم والذي يقف وراء قيادته ينتظر الاشاره لحمايه امنه القومي وحمايه لحدوده لذلك انتصرت اليوم السياسه المصريه ممثله في قيادتها في الحفاظ علي ليبيا دوله موحده ذات سياده تتحكم في ثرواتها كحق لشعبها لا يتحكم فيها اي عميل او مستعمر او عربدة الميلشيات والجماعات الارهابيه وانتصرت القياده ممثله في السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي. في حمايه العمق الاستراتيجي للدوله المصريه وحمايه حدود الدولة المصرية امنه مستقره واظهار مدي نجاح الاستراتيجية الذي تقوم بها مصر في المنطقه وقوة جيشها وشعبها
واذا تري رؤية وطن ٢٠٣٠ ضروزة القيام بمناورات بحرية فرنسية تارة ويوناينه تاؤة اخري ومع كل الدول التي لها مصالح في المتوسط واظهار أحدث الاسلحة واستخدامها في المناورة القادمه في المتوسط والذي سيتكون رسالة ذات معني للدول ذات الاطماع
حفظ الله مصر وامنها وقيادتها وشعبها قويه ابيه من اي اعتداء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.