حــوار مع مســـؤول……….اجرتة الاعلامية /وصال شحود

19

متابعة وحوار الاعلامية/وصال احمد شحود

فى حوارنـــا مع الاستاذ الدكتور / أسامه عبد اللطيف –

أستاذ الاقتصاد والعلوم البيئية –

وإستشارى إقتصاديات البيئة والمحاسبة البيئية بوزارة البيئة –

و رئيس الاكاديمية العربية للعلوم المتقدمة والتكنولوجيا بالقاهرة –

ورئيس الجمعـية العامة للدراسات والبحوث والتكنولوجيا بالقاهرة .

عن التعليم المهني ؟

فقال لنا بأنه من الافضل بأن يسمى ( التعليم المهني المزدوج ) – وذلك لما يجمع بين الحياة النظرية والعملية معاً –و أشـــــار سيادته بأنه من المؤكد ان يساهم نظام التعليم المهني المزدوج في مصر والمنطقة العربية والافريقية ككل بشكل كبير في القوة الاقتصادية للمنطقة –

فالتعاون بين الشركات والمؤسسات التعليمية يعلم الطلبة المعرفة المتخصصة والتطبيق العملي لهذه المعرفة داخل الشركات .

وقال ان التعليم المهني المزدوج في مصر سوف يشكل نقلة نوعية مِهنية وصناعية متخصصة فى كافة القطاعات –

ومنها الانطلاق بلا شك بنجاح في الحياة المهنية . كان في الأعوام الماضية لم يكن من الممكن شغل جميع الأماكن المتاحة للتعليم المهني في بعض المناطق والمجالات – ان بعض الشركات المصرية تفتقر إلى المهارات الفنية الناشئة-

ويمكن للشباب من دول اخرى – ولكن أيضا من خارجه أن يبدأوا تعليما مهنيا في مصر في الوظائف المطلوبة بشكل خاص.

وأكد على ضرورة الربط بين التعليم المهنى المزدوج وبين أجهزة الدولة المتخصصة – حيث يجب فتح الطريق بعد إنهاء التعليم المهني المزدوج للحصول على وظيفة ثابتة- كما يمكن أيضا الحصول على مؤهل إضافي كعامل ماهر أو فني – بالإضافة إلى ذلك فإنه يجب على الدولة تأخذ فى الاعتبا شهادة التعليم المهني المزدوج لكى تؤهل الخريج للدراسة في معهد عال مصرى او عربى أو جامعة مصرية او عربية .

إذا اهتمت الدولة وبشكل كبير وفعّال بنظام التعليم المهني المزدوج المصرى أو بإمكانيات التعاون الدولي مع الاكاديمية العربية للعلوم المتقدمة والتكنولوجيا بالقاهرة – أو إذا كنتم تريدون أن تعرفوا كيف يسير التعليم المهنى المزدوج أو كيف تبحثون عن شركاء كفؤين للتعاون،

يمكن لمكتب التعاون الدولي بالاكاديمية عمل الارشادات اللازمة لاستراتيجية التعليم المهني المزدوج فى (AAST ) وعلى أتم استعداد أن يقدم لكم استشارات عالية الجودة حول هذه المسائل والامور الهامة فى كافة المجالات –

والاكاديمية العربية للعلوم المتقدمة والتكنولوجيا بالقاهرة بها معاهـــد تأهيلية مهنية متخصصة فى العلوم المتقدمة والتكنولوجيا – وتعمل فى حقل التعليم المهنى المزدوج منذ سنوات عديدة ولها الخبرة الواسعة فى هذه المجالات المختلفة ولها ايضا البروتوكولات الدولية والعربية المختلفة .

ولذلك يقول سيادته بانه يجب على الدولة تفعيل التعليم المهنى المزدوج وتولى مسؤولية التعليم المهنى المزدوج فى مصر والمنطقة العربية والافريقية- واذا تم ذلك سوف تنتقل مصر والدول العربية والافريقية الى نقلة نوعية اقتصادية كبيرة ويصبح للمنطقة العربية والافريقية كلمة اقتصادية كبيرة وقوية-

ســواء فى سعر الصرف الاجنبى أو الذهب أو فى المنتجات المختلفة الهامة للحياة العامة – وبالتالى سوف تتغير الخريطة الاقتصادية الاستراتجية للمنطقة العربية الافريقية –

لذلك يؤكـــد سيادته على ضرورة الأخذ فى الاعتبار المعيار المهنى فى التعليم بصفة عامة من خلال وضع خطة استراتيجية طويلة المدى والابعاد والعمل على تنفيذها بكل دقة ومهنية واحترافية من اجل صناعة قوى اقتصادية للدولة وللمنطقة فيجب مراجعة المعايير للتعليم والاخذ فى الاعتبار معيار التعليم المهنى المزدوج لكى يكون له الحق فى الالتحاق بمعهد عال او جامعة سواء فى مصر او اى دولة عربية أو افريقية –

وذلك من خلال التنسيق بين الجهات المختصة من الدولة هذا اذا كانت مصر والمنطقة العربية الافريقية يريدون ان يكون له دور حقيقى وقوى اقتصادية تقف امام الاتحاد الاوروبى ودول شرق اسيا وامريكا –

لانه باختصار شديد الوضع الاقتصادى فى مصر والدول العربية والافريقية اصبح مقلق للغاية وأصبح فى تدهور مستمر فيجب ايقاف هذا النزيف الاقتصادى الخروج من عباءة الصندوق والتفكير فى حلول غير تقليدية وتكون حلول عملية ومؤثرة –

وفى رأى الشخصى الحل الوحيد ضرورة الاهتمام بالتعليم المهنى المزدوج والعمل على ربطه بالتعليم العالى مستقبلا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.