تهنئة فخامة الرئيس الأول وزعيم الأمة الكازاخية نورسلطان نزاربايف للشعب الكازاخي بمناسبة عيد الفطر المبارك

73

أيها المواطنون الأعزاء!

أهنئكم بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.
يمثل عيد الفطر نهاية شهر رمضان، وتجسيدا للقيم الروحية الأهم فى الدين الإسلامي مثل الطيبة، وسماحة النفس والرحمة.
يدعونا الدين الإسلامي إلى السلام، والوحدة والاستقرار. لا تعد هذه القيم قريبة ومفهومة للمسلمين وحدهم. حيث يوحد عيد الفطر كافة أبناء الشعب الكازاخي بغض النظر عن دياناتهم.
من الأهمية بمكان مواصلة تعزيز هذه التقاليد، والاعتزاز بمثلنا الأخلاقية. حيث يمثل هذا أساس التنمية المستقرة والثابتة لكازاخستان.
يحتفل المسلمون بعيد الفطر بأعمالهم الصالحة، واعتنائهم بأقاربهم، وتعاطفهم مع المحتاجين. كما يساعد العيد على تعزيز التفاهم والوفاق فى المجتمع.
نتمنى أن تكون حياتنا، مثلها مثل هذا اليوم، مليئة بالأعمال الطيبة والأفكار الأخلاقية والرحمة.
أتمنى لكل أبناء الشعب الكازاخي القوة الروحية، وموفور الصحة، والسعادة والرفاهية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.