الهيئة العامة للرعاية الصحية تعلن نجاح جراحات القساطر التشخصية والعلاجية للمنتفعين بنسبة 99 %

12

 

 

كتبت-مني خليل
أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية آداه الدولة الرئيسية في تقديم خدمات منظومة التأمين الصحي الشامل، عن نجاح عمليات القسطرة القلبية العلاجية والتشخيصية التي تم إجرائها بمستشفى النصر التخصصي للأطفال ببورسعيد، بنسبة 99%، لافتة إلى إجراء 1320 قسطرة قلبية علاجية وتشخيصية ناجحة من خلال فريق قسطرة القلب بالمستشفى الذي حقق نسب نجاح اعلى من النسب العالمية مما يؤكد مهارة وتميز الفريق الطبي.

وأشارت هيئة الرعاية الصحية، إلى إجراء 1629 عملية كبرى ومتقدمة وذات مهارة بمستشفى النصر التخصصي التابعة لهيئة الرعاية الصحية ببورسعيد منذ تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل بالمحافظة وحتى الآن، بالإضافة إلى تركيب 383 دعامة، وإجراء861 قسطرة تشخيصية، فضلًا عن تركيب أكثر من67 جهاز منظم لضربات القلب تحت الجلد لتتبع معدل ضربات القلب واستعادة نبضات القلب الطبيعية.

وأوضح د. محمد فهيم موسى المشرف العام على الإدارة المركزية للرعاية العلاجية والعاجلة بالهيئة، أنه جرى تفعيل منظومة قسطرة القلب الطارئة بمستشفى النصر التخصصي، لضمان إجراء التدخلات الجراحية الطارئة في الدقائق الأولى من بدء أعراض الإصابة القلبية، ولفت أن المستشفى تضم فريق كامل لجراحة القلب يضم استشاريين في تخصصات التخدير والقلب والجراحة بالإضافة إلى اخصائي العناية المركزة وطبيب مقيم لجراحة القلب للعمل على مدار 24ساعة، وأشار إلى جاهزية واستعداد المستشفى على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع لاستقبال كافة الحالات، مؤكدًا على قدرة الفريق الطبي بالمستشفى على إجراء عمليات في غاية الصعوبة والدقة تنفذ بصورة تضاهي وتتفوق على مثيلاتها في العالم.

ومن جانبه أكد الدكتور أحمد السبكي ” رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، والمشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل”، أن الهيئة العامة للرعاية الصحية تسعى دائمًا إلى تطوير حزم الخدمات الطبية المقدمة من خلال المنشآت الصحية التابعة لها، والتي تعمل حاليًا بمحافظة بورسعيد كأولى محافظات التأمين الصحي الشامل، وقريبًا ستنطلق بمحافظة الأقصر إلى أن تمتد لتشمل كل ارجاء جمهورية مصر العربية، مشيرًا إلى إضافة حزم الخدمات المستحدثة إلى كل مستشفيات الهيئة بمحافظة بورسعيد ومن ضمنها مستشفى النصر التخصصي، حيث تم إضافة (3) خدمات مستحدثة بالمستشفى شملت “القسطرة الطرفية، والمسح الذري، والغسيل الكلوي للأطفال”.

وتابع أن الهدف من إضافة هذه الخدمات المستحدثة بالمستشفيات، هو تقديم الخدمة الطبية المميزة لمنتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل بالمحافظة طبقًا لاحتياجاتهم الفعلي، وبما يمكن المنتفع من الحصول على الخدمة داخل المحافظة دون الحاجة إلى السفر خارجها، وذلك مع الحفاظ على جودة الخدمة الطبية المقدمة بالمنظومة على يد مجموعة من أفضل الاستشاريين والأساتذة المشهود لهم بالكفاءة.

ولفت رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية إلى أن مستشفى النصر التخصصي للأطفال، والتي تقدم الخدمات لمنتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل بالمحافظة، تتعاون مع مؤسسة مجدي يعقوب للقلب من خلال بروتوكول تعاون يهدف لضمان تقديم خدمة صحية مميزة للمواطن المصري وفقًا لأعلى المعايير القياسية الطبية العالمية، كما أن المستشفى في أتم الاستعداد لاستقبال كافة حالات جراحات قلب الكبار والأطفال والعيوب الخلقية على مدار الساعة بمحافظة بورسعيد.

يشار إلى أن وفد المعهد البريطاني للتميز في الرعاية الصحية، وهو الجهة العليا في بريطانيا لاعتماد بروتكولات العلاج وأدلة العمل والممارسة الإكلينيكية (NICE) قاموا بزيارة لمستشفيات هيئة الرعاية الصحية ببورسعيد في مارس الماضي، وأشادوا بما تم إنجازه من تقدم في مستوى الخدمات الطبية المقدمة وطبيعتها ومستواها الاحترافي خلال فترة وجيزة على أرض الواقع، كما أثنوا على المستوى الذي وصل إليه أطباء مستشفى النصر التخصصي، وهو الأمر الذي يأتي انعكاسًا لدورات التدريب الخارجية والداخلية المختلفة والتأهيل الذي حصلوا عليه لضمان العمل بأعلى المعايير الصحية، فيما ثمَن الوفد أيضًا دعم القيادة السياسية الكبير لإنجاح مشروع التأمين الصحي الشامل، ليصبح تجربة صحية رائدة ومتميزة في المنطقة والعالم. وبما ينعكس بصورة إيجابية على صحة المواطن المصري لضمان المشاركة المستدامة في تنمية المجتمع المصري، لصناعة مستقبل أفضل للبلاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.