أذربيجان تحيي الذكري 28  لاحتلال مدينة “شوشا”.

75

كتب: محمد سلامة

 اصدرت سفارة أذربيجان بالقاهرة بيانا في الذكرى 28 لاحتلال مدينة شوشا جاء فيه:

 أنه تم  احتلال قراباغ الجبلية بعد أن استولت عليها أرمينيا بدعم 40 مدرعةً من فوج 366 السوفياتي التي منحتها روسيا للأرمن على هذه المدينة الأذربيجانية التي تعتبر مركز الثقافة والأدب والموسيقية الأذربيجانية، وأسفر احتلال “شوشا” عن مقتل 480 شخصًا بريئًا و600 جريح وتحول 150 شخصًا إلى معوقين وتشريد 22 ألف من ديارهم.

كما أنه لم تصل معلومات عن مصير 68 رعايا من الأذربيجانيين، فضلا عن تدمير 279 أثرا إسلاميا وتاريخيا وثقافيا في شوشا أثناء الاحتلال بجانب تخريب عدد كثير من الآثار التاريخية الخاصة لأذربيجان.

وأفاد البيان بأن القوات المسلحة الأرمينية دمرت 7 روضات للأطفال و22 مدرسة ثانوية وثقافية ومدرسة فنية للزراعة و8 مراكز للثقافة و14 ناديا و20 مكتبة وداري السينما و3 متاحف ومصنع للآلات الموسيقية الشرقية في شوشا.

يجدر الإشارة إلى أن نزاع قره باغ الجبلية يعد أحد أكبر نزاعات في التسعينيات اندلع بين جمهورتي جنوب القوقاز أذربيجان وأرمينيا عام 1988 بسبب انتهاج أرمينيا السياسة التوسعية والتطهير العرقي في المنطقة – حسب البيان، حيث تم احتلال 20% من الأراضي الأذربيجانية، خاصة إقليم قره باغ الجبلية و7 مناطق مجاورة لها وتم تشريد مليون لاجئ من ديارهم الأصلية بمن فيهم 250 ألف أذري من أرمينيا نفسها.

وتوصل الطرفان إلى وقف إطلاق النار في مايو عام 1994 والذي يتم مخالفته بشكل مستمر من قبل أرمينيا وتجري محادثات السلام غير المثمرة حتى الآن تحت رعاية مجموعة مينسك لمنظمة الأمن والتعاون في أوربا التي ترأسها روسيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية.

كما لم تلق حلها المقررات الأربع (822،853،874،884) المتبنية من قبل مجلس الأمن للأمم المتحدة التي تطالب فيها انسحاب القوات الأرمينية من الأراضي الأذربيجانية المحتلة فورا دون قيد وشرط، غير أنه لم ينفذ من قبل أرمينيا حتى الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.